التسمم بالنترات والمبيدات وطريقة فحص الخضروات والفواكه بجهاز GREEN TEST ECO

هذا المقال تدور بعض أحداثه ومعلوماته من الواقع الفعلي لكاتب المقال ومن حوله .

منذ مدة انتشر منشولر في الفيسبوك عن حالات تسمم تأتي لمشافي وخاصة الاطفال بسبب تناولهم البطيخ او الفاكهة .

وطبعا لم نأخذ الموضوع على محمل الجدية كون المنشور هو منشور فيسبوكي والذي لم يكن من مصدر وثوق وربما يكون الخبر مفبركاً.

وبعد عدة ايام صدف ان تناولت فاكهة المشمش بعتبارها نزلت الى السوق حديثا .

 وفي اليوم التالي ليلا داهمني مغص وألم في البطن وأحسست أن أمعائي تتقطع ولم أنم الا بعد أن دخلت الحمام ثلاث مرات متتالية بسبب اسهال شديد أفرغت كل ما في أمعائي.

وفي اليومالذي يليه وأثناء حديثي مع أحد أقربائي واخباره بما حصل معي , فاجأني بقوله : هل أكلت المشمش  ؟ فقلت : نعم : فقال هذا هو السبب ,

وقال أيضا ان هذا حصل معه مع أحد افراد عائلته ومع أحد الأصدقاء.

صار لدي فضول لأعرف ماهو سبب هذا التسمم الخفيف وتوصلت الى أنه ربما يكون بسبب المبيدات الحشرية او السماد ( النترات ا, اليوريا ) .

وخاصة مع انعدام او غياب تحليل للتربة واستخدام المبيدات والأسمدة بشكل عشوائي مما يسبب تراكمها في البناتات بدون معرفة النسبة اللازمة لكل نبات.

أولا : التسمم بالنترات :

التسمم بالنترات والنتريت

وفيما يلي ننقل لكم مقالة للدكتور عوض حنا مسعد من الإسكندریة  حول موضوع التسمم من النترات أو النتريت.

(( ولاشك ان بعضنا لم یسمع ولایعرف عن التسمم بالنترات وتلویثها للطعام الذي نتناولة والماء الذي نشربه.

وتأتي النترات عادة من الاغذیة النباتیة ومیاه الشرب الملوثة بها وطبقا للمصادر الطبیة,

وهي تدخل الجهاز الهضمي  فتختلط باللعاب وسوائل المادة حیث تتحول النترات الى نتریت  وتصل الي الدم بعد ساعات من استهلاكها.

ومع ان القسم الاعظم یطرح من الجسم مع البول والتعرق , الا ان الكمیات التي تبقي داخل الجسم تسبب تأثیرا سمیا عند تحولها الي نتریت .

 وهذا النتريت یرتبط بكریات الدم الحمراء معطیا میتاهیموجلوبین تحول الهیموجلوبین احمر اللون الى میتاهیموجلوبین ذي اللون البني الغامق .

 ویسبب هذا المركب خللا وظیفیاً حادا في الجسم وخاصة لدي الاطفال وكبار السن مع انخفاض ضغط الدم وتباطؤ حركة القلب وضعف التنفس.

 اضافة الي ان الخطر الاكبر هو تحول النترات في جسم الانسان الي مركبات ضارة تخرب عمل الكلى .

وتزداد مشكلة تراكم النترات في الخضراوات باضطراد بسبب الزراعة الكثیفة غیر المدروسة التي تستخدم فیها الأسمدة الأزوتیة بصورة لا عقلانیة.

اضافة الى اللجوء للري بمیاه الصرف الصحي الناجمة عن محطة المعالجة والتي تستخدم في ري بعض المزروعات بطریقة الغمر.

كما ان معظم محطات الصرف الصحي لا توجد فیها معالجة للنترات.

ان الكثیر من الخضراوات الورقیة كالخس والسبانخ والجرجیر والبقدونس وعدد كبیر من الخضراوات والفاكهة تحوي الیوم تركیزات غیر مقبولة من النترات .

)) انتهت مقالة الدكتور

 الاثار الجانبية لزيادة معدل النترات في الأغذية :

يسبب التأثير السام للنيتريت مايعرف طبيا (ميثيموجلوبنيميا) ،

 وتظهر أحيانا على الأطفال الرضع الذين يتناولون مياهاً محتوية على مستويات مرتفعة من النترات.

وخاصة عند استخدام هذه المياه في تحضير الحليب أو وجبات الأطفال .

 ويسبب التسمم بالنترات التهابات معوية شديدة وألم بطني، وبراز وبول مدمين أحياناً، ضعف وانهيار صحي.

 كما أن التناول المزمن لجرعات منخفضة يؤدي إلى صعوبة في الهضم وضعف ذهني وصداع، كما تظهر أعراض نقص فيتامين A وتدهور الغدة الدرقية.

 كما يؤثر ذلك على الجهاز العصبي المركزي، وتتسبب في تغيرات رسم القلب الكهربي , ويضعف الجهاز المناعي.

 كما أثبتت الدراسات الوبائية وجود علاقات بين المستويات المرتفعة من النترات في الأغذية وماء الشرب وارتفاع مستوى الإصابة بسرطان المريء والمعدة.

بينما يرتبط سرطان المثانة بارتفاع النترات في المياه، كما وجد انخفاض استجابة الأطفال لمؤثرات السمع والبصر عند ارتفاع نسبة النترات في المياه.‏

ثانيا : التسمم بالمبيدات الحشرية:

التسمم من المبيدات الزراعية وال

ننقل لكم ايضا دراسة معدة في جامعة طنطا عن تأثير المبيدات على الانسان :

لقد أظهرت جميع الإحصائيات العلمية والطبية  أن أنسجة الموتى قبل اكتشاف ال د.د.ت عام 1942 لا تحتوى على أي أثر للمبيدات ( ولكن بعد ذلك التاريخ وجد) .

تحتوي الأغذية على نسب متزايدة بتركيزات ترتفع سنة بعد الأخرى من المبيدات.

اللحوم والمنتجات المشتقة من دهون الحيوانات تحتوى على أعلى تركيز لبقايا المبيدات لأن المبيدات تذوب في الدهون .

معظم أنواع المبيدات لا تتأثر بالطبخ لأنها مركبات عالية الثبات حيث لا تتأثر بالحرارة .
ولذلك فإن أغلبية المبيدات التي تدخل الجسم عن طريق الغذاء اللبن من الأغذية التي نادرا ما تكون خالية من المبيدات.

وتتمثل الآثار الخطيرة للمبيدات على الإنسان كما يلي : 

تراكم المبيدات في الأنسجة والمناطق الذهنية والتي تمثل 18 ٪ من وزن الجسم ولذلك تتسرب المبيدات إلى كل خلية من خلايا الجسم .

 لأن الدهون أحد مكونات أغشية الخلية وبالتالي تؤثر المبيدات على عملية الأكسدة وإنتاج الطاقة وهما من أكثر الوظائف الحيوية داخل الخلية.

ولذلك إذا تأثرت أحدهما تتوقف الحياة ويرجع ذلك لتأثير المبيدات على الإنزيمات التي تقوم بهذه العمليات.

تراكم المبيدات في الأنسجة الحية يؤثر على الحيوانات المنوية وقلة حركاتها وبالتالي عدم اقتران الحيوان المنوي بالبويضة وعدم الإخصاب .

تقوم المبيدات بتحطيم قدرة الخلية على الانقسام الطبيعي في الإنسان وبالتالي حدوث تغيرات في الجينات التي تحمل الصفات الوراثية.

وبالتالي تظهر صفات جديدة في الأجيال (الطفرة)  أو تقتل الخلية مباشرة وتصبح خلايا خبيثة (سرطانية) .

يعتبر الكبد من أهم الأعضاء الذي يتحكم في الأنشطة الأساسية في الجسم مثل هضم المواد الغذائية (تخزين السكر بناء البروتين الحفاظ على مستوى الكولسترول في الجسم) .

 ولكن للأسف نتيجة تراكم المبيدات بالكبد تؤدى إلى إتلافه فتقلل من قدرته على القيام بوظائفه .

وبالتالي انهيار خطوط الدفاع ومصانع الإنتاج في الجسم البشرى وبالتالي انتشرت أمراض الالتهاب الكبدي وتليف الكبد ثم الفشل الكبدي .

كما تلعب المبيدات دورا هاما في التأثير على الجهاز العصبي مباشرة وخاصة المخيخ وقشرة المخ.

فتؤدى إلى حدوث ثقل وآلام في الأطراف والإحساس بالإجهاد العضلي والتوتر العصبي و شعور بالأرق والاضطراب الحاد والتشنجات.

قد تؤدى بعض المبيدات الأكثر سمية إلى فقد الذاكرة والأرق والكوابيس عند النوم.

وحدوث تلف مستديم للأنسجة العصبية كما تسبب الاضطراب الذهني والشلل.

الإحساس بالانطواء والإصابة بمرض الشيزوفرنيا.

حدوث عقم عند الطيور، الحيوانات والإنسان .

كما أن هناك علاقة وطيدة بين استخدام المبيدات وبين التشوهات التي تحدث للأطفال عند الولادة فالمبيدات شريكة للإشعاع في تأثيرها.

كيفية انتقال المبيدات لجسم الإنسان :

عن طريق الجهاز التنفسي. 

عن طريق الجلد –

عن طريق الغذاء………….. وهو الطريق الرئيسي الغالب من حيث لا يدرى الإنسان .

ويؤدى إلى الأمراض سالفة الذكر وهي الفشل الكبدي السرطان الحساسية.

الآن ماهو حل المشكلة  وكيف يمكن فحص النترات في الخضروات؟

 حل المشكلة هو بجهاز صغير لمراقبة صحة وسلامة الخضروات والفواكه واللحوم والسمك والمياه .

ثمن الجهاز 149 $ دولار واسمه GREEN TEST ECO  فقط يستطيع قياس كل هذه النسب .

فما عليك فعله سواء أكنت مزارعاً أو تاجر للفاكهة بالجملة أو بائعاً للخضار أو رب أسرة ولديك أطفال تخاف على صحتهم أو صحتك ؟

ما عليك سوى اقتناء هذا الجهاز وفحص كل الخضروات والفاكهة والأغذية التي تشتريها .

وبذلك يضطر المزارع الى عدم الافراط باستخدامها لأن بضاعته سوف ترفض.

لشراء المنتج يمكنك الضغط هنا

 

Post Author: admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *